هذا ما ستدفعه أبل لتهربها من أداء الضريبي لإيطاليا

هذا ما ستدفعه أبل لتهربها من أداء الضريبي لإيطاليا

أعلن المكتب الضريبي التابع لإيطاليا، أن الشركة التي مقرها بإيطاليا و التابعة لشركة أبل العملاقة،أنها أقرت دفع 348دولار أمريكي و ذالك لقضية التهرب الضريبي التي تبثث في حق الشركة التابعة لأبل ، و هذا راجع إلى أن الشركة لم تدفع الضرائب الخاصة بفترة ما بين 2008 و 2013 . و لهذا ستدفع أبل إيطاليا مبلغ 348 مليون دولار و هذا المبلغ لمستحقات التهرب الضريبي 
وجاءت التسوية عقب تحقيقات النيابة العامة في ميلانو، ولم تعلق عملاق التكنولوجيا
و هذا التهرب الضريبي أكتشف جراء تحقيقات النيابة العامة المتواجدة بميلانو،فأبل لم تقم بأي تعليق رسمي على هذه التسوية ؛و لكن في وقت سابق صرحت أنها لم تتهرب من أداء الضرائب المستحقة عليها من الأرباح الشركة في جميع أنحاء العالم 
إن أبل إيطاليا فهي تمثل جزء من شركة أبل العملاقة الذي يوجد مقرها بإيرلندا،فقد تم دفع المستحقات الضريبية أقل من المستوى بالمقارنة مع باقي الشركات الأخرى المتواجدة في نطاق الإتحاد الأوربي ،و قد أجريت هذه التحقيقات إثر وجود فجوة في إيرادات التي صرحت بها شركة أبل خلال الفترة الممتدة ما بين 2008 إلى 2013
هذا ما ستدفعه أبل لتهربها من أداء الضريبي لإيطاليا

و قد اعتمدت المفوضية الأوربية على تحقيقات صارمة مع الشركات المتعددة الجنسيات المتواجدة في نطاق الإتحاد الأوربي و تعتمد على الصفقات الغير القانونية لتفادي الأداء الضرائبي بأقل المصاريف،  فبالرغم من أن الشركة الأم لأبل المتواجدة في إيرلندا ليس لها أي دخل ،و لكن فهي أيضا تحت التحقيق و ذالك للتأكد من وجود أي شيء مشابه بالشركة الأم
فهي منذ سنة 1980 اتخذت من إيرلندا مقرها الرئيسي،  فشركة أبل تشمل 6000 عميل لها،كما صرحت أنها تدفع كل دولار للضرائب و لن يكون هناك أي خطأ



التسميات: , ,