دنيا التقنية - الأخبار التقنية وتغطية لأهم الأحداث التكنولوجية دنيا التقنية  - الأخبار التقنية وتغطية لأهم الأحداث التكنولوجية
false

آخر الأخبار

false
false
جاري التحميل ...
false

تعلم مجانا مع ادراك و تمكن في كل المجالات




إدراك" هي منصة الكترونية عربية للمساقات الجماعية مفتوحة المصادر، وتعرف باللغة الانجليزية بأسم (موكس)، وهذه المنصة تأتي بمبادرة من مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية.
وتحرص مؤسسة الملكة رانيا على بذل كافة الجهود والمساعي لوضع العالم العربي في المقدمة في مجال التربية والتعليم كونه حجر الأساس لتطور و ازدهار الشعوب.
ولذلك، فان المؤسسة ستقوم بتسخير الموارد البشرية العربية الموجودة في المنطقة لانشاء " إدراك" كأول منصة عربية الكترونية "للموكس" بالشراكة مع "اد اكس"، وهي مؤسسة مشتركة بين جامعتي هارفرد ومعهد ماسشوستس للتكنولوجيا، ومختصة في هذا المجال.
وستشكل هذه المنصة فرصة فريدة ومهمة للوطن العربي، وستفتح المجال للمتعلمين العرب للالتحاق عبر شبكة الانترنت بمساقات متوفرة من قبل أفضل الجامعات العالمية مثل هارفرد، معهد ماسشوستس للتكنولوجيا، ويوسي بركلي مع امكانية الحصول على شهادات اتقان في بعض منها، وستفتح المجال ايضا للالتحاق بمساقات جديدة باللغة العربية لأفضل الأكاديمين العرب لاثراء التعليم عربيًا. و من الجدير بالذكر أن كافة المساقات على منصة "إدراك" مجانية. وتتطلع أيضًا مؤسسة الملكة رانيا إلى استخدام المنصة لدعم وابراز القدوات العربية من خلال تطوير مساقات قصيرة يعدها محترفون و خبراء في مجالات مختلفة من الفنون والعلوم.
وأخيرًا، فان مؤسسة الملكة رانيا تؤمن بأن هذه المنصة ستمكّن العالم العربي من البناء على الاهتمام العالمي بتطورات المنطقة، ليتمكن العالم العربي من رواية قصته بنفسه. ومن خلال "إدراك" سيتمكن اساتذة الجامعات العرب وخبراء المنطقة من تقديم مساقات باللغة الاتجليزية عن تطورات المنطقة وتاريخها العريق، وستساهم هذه المساقات بتعريف وتثقيف الجمهور العالمي المهتم بتطورات المنطق.

الشركاء المؤسسون

منذ أن كانت مجرد فكرة، كانت منصة ادراك مبادرة عربية، هدفها خدمة كافة الشعوب العربية من المحيط الى الخليج. وبناء على ذلك فقد التمست موؤسسة الملكة رانيا الدعم في هذه المبادرة من القادة العرب ذوي الرؤية، الذين يعملون لمستقبل أفضل لمنطقتنا العربية.
تفتخر مؤسسة الملكة رانيا بالاعلان عن انضمام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ،ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس المجلس التنفيذي في أبوظبي، كأول شريك مؤسس لمنصة ادراك، ايمانًا من سموه بأهمية التعليم للشباب في الوطن العربي.

الجهات الراعية

تفتخر مؤسسة الملكة رانيا برعاية مؤسسة الميقاتي لمنصة إدراك وهي الشراكة التي ستقوم بتوفر تعليم نوعي للشعوب العربية على نطاق أوسع.
مؤسسة الميقاتي هي مؤسسة عالمية غير ربحية أسسها الأخوان طه و نجيب ميقاتي. تعمل المؤسسة على تحسين سيل المعيشة و توفير الفرص للأقل حظًاً في الدول النامية، خصيصًا في العالم العربي و أفريقيا. تشمل مشاريع المؤسسة العديد من مقومات الحياة مثل التعليم، البحث العلمي، و خدمات تنمية المجتمع، اضافةً الى المجالات الثقافبة من الحرف اليدوية، و العمارة،و الموسيقى، و الفن و الرياضة.

عن الكاتب

youn'g gèèk youn'g gèèk

التعليقات