شركتا سامسونج و إل جي تعلنان عن أجهزة حديثة لقياس الرشاقة


أصدرت شركتا سامسونج وإل جي أجهزة لايف باند تعمل باللمس" تاتش" جديدة تجمع بين ميزات الساعات الذكية، وتتضمن توفير الوقت، وتنظيم وقياس اللياقة البدنية وعرض سجل المكالمات الواردة مع شاشات اكبر وأكثر فاعلية.
وتقوم هذه الأجهزة بفعل كل شيء ولكن هم يواجهون بعض الإنتقادات والشكوك خاصة من المستهلك.
وتبين من تقارير شركة الأبحاث "NPD"، أن واحدا من بين 3 مستهلكين قد سمع عن أجهزة اللياقة البدنية، وأن 28% فقط ينوون الشراء.
وتبلغ تكلفة الجهاز الجديد من إل جي لايف باند تاتش حوالي 150 دولارا، في حين أن أجهزة سامسونج جير تبلغ تكلفتها حوالي 200 دولار، وهو ما يماثل أسعار أجهزة سامسونج مثل الجلاكسي وباقي الهواتف والهواتف اللوحية.
وتطبيق اللياقة البدنية من إل جي متاح لنظام الآيفون والإندرويد ولكن لا يوجد استقبال للبريد الالكتروني أوالرسائل، ويمكنك فقط الحصول على المكالمات الواردة لكن لا يمكنك معرفة هوية المتصل، فهو يعتبر وسيلة للرد على المكالمات أو رفضها.
وهنا نقطة المقارنة. فيقوم سامسونج جالاكسي بالسماح بتلقي البريد الالكتروني والرسائل النصية ، والدعوات والإشعارات وكذلك الإشعارات الواردة من التطبيقات الاجتماعية مثل تويتر وفيس بوك . فيمكنك أيضاً الإجابة ورفض المكالمات والاستجابة مع الرسائل.
يعمل ال جي مع نظام بعض الهواتف الأندرويد ، ولكن ليس كل الأجهزة الجديدة مثل السامسونج جالاكسي S5. وحتي فيمكنك الحصول فقط على الإشعارات فقط والتحديثات ويمكنك توصيل تطبيق ال جي للياقة البدنية مع تطبيقات الطرف الثالث مثل تطبيق حفظ السرعة ، خريطة اللياقة البدنية، وهي مهمة للاستخدام لمعرفة السعرات الحرارية.
ولكن الاكتمال هو طريق ذو اتجاه واحد: فلا يوجد سعرات حرارية او ميزة غذائية مذكورة وردت في التطبيق حتى لاتقوم بحفظ تلك المعلومات من تطبيق اللياقة البدنية.
لايمكن للايف باند تاتش القيام بقياس ضربات القلب. ولكن قامت ال جي بإصدار سماعات رأس يمكن أن تقيس معدل ضربات القلب، وتبلغ تكلفة هذه السماعات المذهلة حوالي 180 دولارا. 

التسميات: ,