جوجل ستوفر الانترنت مجاناً للفقراء حول العالم



بعد أسبوع من إعلان شركة الفيس بوك أنها ستزود المناطق النائية والفقيرة حول العالم بالانترنت بهدف دفعهم للأشتراك بالموقع الأجتماعي الخاص بها , هاهي جوجل تسبقها وتعلن عن شرائها لطائرات بدون طيار تعمل بالطاقة الشمسية ستعمل على إيصال الأنترنت للمناطق النائية للعالم والفقيرة .

وقالت الأخيرة إنها خصصت لهذا المشروع 20 موظفاً سيعملون على إيصال خدمة الانترنت إلى المناطق التي تكاد تنعدم فيها هذه الخدمة الضرورية نوعاً ما ، وأشارت إلى أن الطائرات تم شرائها بالفعل من شركة "تايتان" الرائدة في هذا المجال ، إلا أنها لم تكشف عن حجم الصفقة ولا عن عدد الطائرات التي تم شراؤها بالفعل.

ولقد تم اختيار طائرات تعمل بالطاقة الشمسية لهذه المهمة لكي تبقى أطول فترة في الجو دون الحاجة للعودة إلى قواعدها، وستقوم هذه الطائرات بنقل إشارة النت وإعادة بثها للمناطق النائية التي لم تصلها هذه الخدمة بسبب عدم وصول كابلات الانترنت إليها، بما يمكن المستخدمين من تصفح الإنترنت واستخدام الخدمات التي تقدمها "جوجل".
وقالت الشركة في بيان اطلعت عليه "العربية.نت" إن "الأقمار الصناعية والطائرات بدون طيار سوف تمكن الملايين من البشر من الوصول إلى الإنترنت، وهو ما سيساعدهم على حل الكثير من مشاكلهم، بما في ذلك طلب المساعدات خلال الكوارث، وكذلك التعامل مع المشاكل البيئية مثل إزالة الغابات وحرائقها".
جوجل لم تكشف عن المبلغ الذي تم دفعه من أجل شراء الطائرات , كما أنها لم تكشف أيضاً عن التكلفة الكلية للمشروع، لكنها قالت إن عشرين من موظفها سيتولون تنفيذ المشروع الذي يقوم على نقل إشارات الإنترنت من مكان إلى آخر بواسطة الجو في تكنولوجيا حديثة يتم استخدامها لأول مرة في العالم من أجل الاستغناء عن الكوابل التقليدية التي تستخدم لتوفير خدمات الإنترنت.
وكانت شركة "تايتان" التي تصنع هذه الطائرات قد ابتكرت هذه الطائرات المميزة بعملها على الطاقة الشمسية وقالت أنها يمكنها العمل لخمس سنوات، حيث إنها تقوم بتوليد طاقة كافية لتشغيلها بشكل متواصل، وقالت الشركة ان توصيل الانترنت ليس المهمة الوحيدة للطائرات بل من الممكن استخدامها في أعمال المراقبة والإنقاذ والتصوير وما إلى ذلك ، إلا أن كلاً من "جوجل" و"الفيس بوك" التفتتا إلى هذا الاختراع الجديد لإيصال الإنترنت إلى المناطق النائية في العالم حيث يوجد الملايين من البشر ممن لم تصلهم خدمات الإنترنت حتى الأن.
ومع أن شبكة الفيس بوك تحتوي على مليار و 100 مليون مستخدم أي ما يعادل ربع سكان الأرض تقريباً  , إلا أن الشركة تطمح بمشروعها هذا إلى استقطاب الثلاثة أرباع المتبقية لاستخدام خدماتها والتواصل مع الآخرين حول العالم .

التسميات: ,